ضمن مبادرة دبيX 10و لأول مرة “دبي المصغرة” تسمح للمسافرين العابرين في المطار بزيارة الامارة

ضمن مبادرة دبيX 10و لأول مرة “دبي المصغرة” تسمح للمسافرين العابرين في المطار بزيارة الامارة

1200 800 دبي 10X - إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل

نجحت مؤسسة مطارات دبي بالتعاون مع مؤسسة دبي للمستقبل عبر مبادرة دبي X10 في تطوير مشروع ” دبي المُصغرة” “، حيث يهدف المشروع الى منح المسافرين الذين يمرون عبر مطار دبي قدرة التحرك خارج المطار إلى داخل المدينة في جولة للتعرف على معالم امارة دبي.
يأتي المشروع ضمن مبادرة دبي X10 والتي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، خلال الدورة السادسة من القمة العالمية للحكومات التي عقدت في فبراير 2018 بهدف تحويل ما ستطبقه مدن العالم بعد عشر سنوات إلى واقع يعيشه أفراد المجتمع في دبي مدينة المستقبل اليوم.

مئات الآلاف من المسافرين عبر مطار دبي الدولي يتعرفون على معالم تطور الإمارة

قال بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، “أن المؤسسة تقدمت بمشروع ” دبي المُصغرة” الذي سيتيح لمئات الآلاف من الركاب الذين يمرون عبر مطار دبي الدولي يومياً التعرف على المعالم التي تعكس تطور دبي ونهضتها من خلال نقل بعض مظاهر المدينة إلى المطار إذا كانت رحلات العبور الخاصة بهم تقل عن 4 ساعات، أما في حال تجاوزت المدة الأربع ساعات سيتم السماح لهم بالقيام في جولة للتعرف على معالم الإمارة على أرض الواقع في المدينة”.

وأضاف غريفيث: “نقوم منذ سنوات بدراسة مشروع “دي إكس بي بلس” الذي نسعى من خلاله لزيادة الطاقة الاستيعابية من 90 مليون مسافر سنوياً إلى 118 مليون مسافر خلال العامين القادمين دون إنشاء بنية تحتية إضافية، حيث جاءت مبادرة “دبيX 10″ لتشكل فرصة حقيقية لتحقيق الأهداف التي نسعى من خلالها إلى أن نكون أفضل مطار وأفضل مشغل للمطارات على مستوى العالم، ورواداً في وضع توجهات القطاع.”

وقال: “أدت معدلات النمو الكبيرة وحالة التوسع الدائمة التي يشهدها مطار دبي إلى عدم توافر مساحة لإقامة توسعات إضافية ما أدى إلى بروز تحديات ترتبط بعدم القدرة على ضمان استيعاب الأعداد المتزايدة من المسافرين مع الحفاظ على مستوى الخدمة الراقية المقدمة. ومن هنا برزت فكرة تيسير تدفق الركاب بشكل فعال عبر المباني بالاستفادة من التكنولوجيا المتقدمة وتبسيط العمليات التي تخفف من الازدحام.”

وأضاف: “نحن بحاجة إلى إعادة تفكير وإعادة إجراء هيكلة متكاملة من خلال إشراك العملاء أنفسهم، حيث نحتاج لتخطي إجراء التغييرات الإضافية إلى تغيير الموروثات القديمة، خصوصاً وأن شركات “إيباي”، و”أمازون”، و”أوبر”، و”تيسلا”، والخدمات المماثلة تمكنت من إحراز التقدم من خلال التركيز على العميل كونه محوراً رئيسياً في ابتكار الحلول لتحديات المستقبل. ”

.وقال سعادته: “بحلول عام 2020 من المتوقع أن تصل مساهمة قطاع الطيران في اقتصاد دبي إلى نحو 53,1 مليار دولار ، كما سيساهم في توفير ما يزيد على 754,000 وظيفة في قطاع الطيران والسياحة بدبي. في حين ستصل مساهمة قطاع الطيران في الناتج المحلي إلى 88 مليار دولار أو 44,7% مع حلول عام 2030. ومن هنا سيشكل ” دبي المُصغرة” إضافة نوعية إلى اقتصاد دولة الإمارات.”

وقال غريفيث: “نعمل مع العديد من شركائنا على هذه المشاريع الإبداعية والمبتكرة، بمن فيهم شرطة دبي، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وجمارك دبي، وشركة دناتا، إضافة إلى شركات الطيران خصوصاً طيران الإمارات وفلاي دبي، بالإضافة إلى مؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية. كما نعمل أيضاً مع دائرة دبي للسياحة و التسويق التجاري، وهيئة الطرق والمواصلات في دبي ، وموردين استراتيجيين وشركاء آخرين لتنفيذ هذا المشروع.”

و أوضح سعادته بأنه سيتم تكوين فريق مختص يضم ممثلي مطارات دبي، وعدد من الجهات المعنية، والشركاء الاستراتيجيين للعمل على هذا المشروع الذي يخضع حالياً لمرحلةالتحليل، حيث سيستغرق 24 شهراً ليبدأ بثلاثة أشهر تجريبية.
وأكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي على أن إطلاق مبادرة “دبيX 10 ” جاء في الوقت المناسب لتدفعنا إلى التخلي عن الأفكار التقليدية وتضعنا أمام مرحلة جديدة من الابداع والابتكار فهي ستقدم لنا الدعم اللازم لتحقيق أفكارنا على أرض الواقع.

إحدى مبادرات

مؤسسة دبي للمستقبل


دبي 10X © جميع الحقوق محفوظة 2017

دبي تطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات

تنفيذ رؤية دبي

لتكون مدينة المستقبل

دبي 10X إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل

ساعات العمل: 8 صباحاً إلى 3 بعد الظهر
العنوان: مكتب المستقبل, مؤسسة دبي للمستقبل, دبي, الإمارات العربية المتحدة
هاتف: +97143189328