مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف توظّف الذكاء الاصطناعي لإنقاذ الحياة بتحقيق زمن استجابة قياسي

مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف توظّف الذكاء الاصطناعي لإنقاذ الحياة بتحقيق زمن استجابة قياسي

3540 1926 دبي 10X - إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل

في إطار المشاريع التي اعتمدها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل في إطار مبادرة “دبي X10″، قامت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف بالتعاون مع مؤسسة دبي للمستقبل بتطوير مشروع “الاستجابة الفورية” الذي يعتمد على تطبيق الكتروني يقوم على تقنية الذكاء الاصطناعي لتوجيه المتطوعين وتعريفهم بحالة المريض وبالإجراءات التي يجب أن يتم اتخاذها لمساعدته قبيل وصول سيارة الاسعاف ما يسهم في تمكين سكان دبي من القيام بدور المنقذ بصورة مؤقته ما يعزز من إمكانيات الحفاظ على حياة من يتعرضون لمواقف صحية طارئة أو حوادث على اختلاف اشكالها.

وقال سعادة خليفه الدراي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف: “نسعى من خلال مشروع “الاستجابة الفورية” إلى تحويل جميع أفراد المجتمع في دبي إلى منقذين قادرين على المساعدة في تحسين جودة خدمة الإسعاف وتسريع زمن الاستجابة إلى أقل من 4 دقائق نظرا للأهمية عنصر الوقت في عملية الإنقاذ وتقديم المساعدة، وذلك تماشيا مع أهداف خطة دبي 2021 الرامية إلى توفير بيئة آمنة وصحية لأفراد المجتمع وبما يترجم الخطة الاستراتيجية للمؤسسة الهادفة إلى تعزيز المؤشر الوطني للاستجابة للحالات الطارئة خلال 4 دقائق”.

وأضاف سعادته: “تعد سرعة الاستجابة تحدياً عالمياً لخدمات الإسعاف حيث لم يسبق لأي مؤسسة أن حققت الاستجابة لجميع البلاغات خلال 4 دقائق، ولكن من خلال هذا المشروع المبتكر ستتمكن مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف من تحقيق هذا الهدف في الأماكن الحيوية في دبي وتجاوزه بشكل كبير وذلك عن طريق الاستعانة بأفراد المجتمع كمنقذين مؤقتين لحين وصول سيارة الإسعاف المجهزة وطاقمها المتخصص، وتبني الأنظمة المتطورة المعتمدة على تقنيتي الذكاء الاصطناعي والواقع الافتراضي لتمكينهم من تقديم خدمات الإسعاف الفورية خلال دقائق قليلة قبيل وصول الطاقم المُسعف”.

ويسهم الذكاء الاصطناعي بصورة أساسية في هذا المشروع من خلال تحليل كم ضخم من البيانات للوقوف على الحالة الصحية للمرضى وتوقع تطوراتها ومن ثم توفير توجيهات صائبة ودقيقة عبر التطبيق الإلكتروني لمستخدميه من الأفراد العاديين حول الإجراءات التي يجب اتباعها فضلاً عن إمكانية التواصل المرئي مع الطاقم الإسعافي لدعم القرارات العلاجية الفورية الواجب اتخاذها لحين وصول الطاقم.

وأضاف الدراي: “سيشكل المشروع نقلة نوعية غير مسبوقة في قطاع خدمات الاسعاف والرعاية الصحية حيث يسخر التحديات التي تواجهنا والمتمثلة في تنوع الثقافات في إمارة دبي، وصعوبة تحديد الأماكن بدقة عالية، وعدم تمتع شريحة كبيرة من أفراد المجتمع بالوعي الكافي لتقديم خدمات الإسعافات الأولية، وتحويلها إلى فرص تدعم تطور بيئة الخدمات الطبية والمساهمة في تعزيز مستوى الصحة العامة في دبي”.

ومن المنتظر أن يكون للمشروع أثره الإيجابي الكبير والمباشر على صحة أفراد المجتمع، لاسيما أن 80% من البلاغات التي تتلقاها المؤسسة تصنّف ضمن الحالات البسيطة، ومع الاخذ في الحسبان أن عدد البلاغات المستقبلة في العام 2017 بلغت نحو 180 ألف بلاغ، ستقوم هذه الخدمة المبتكرة بالتعامل على النحو الأمثل مع العديد من الحالات بما يسهم في إنقاذ حياة الكثيرين.

وسيتم تنفيذ المشروع خلال عامين حيث تتعاون المؤسسة مع مجموعة من الشركاء الاستراتيجيين بما يشمل شرطة دبي، وهيئة تنمية المجتمع، وهيئة الصحة، وهيئة تنظيم الاتصالات، وهيئة الإمارات للهوية، وشركات التأمين الصحي، والشركات المطورة للتطبيقات والبرامج الذكية. ويتم العمل في الوقت الحالي على صياغة الأطر القانونية للمشروع واختيار التقنيات المناسبة للتعامل مع مختلف التحديات الممكنة على أن يتم تطبيق الفكرة كمشروع تجريبي بهدف التقييم وإجراء التعديلات اللازمة في ضوء نتائج التجريب ومن ثم الإطلاق النهائي.

إحدى مبادرات

مؤسسة دبي للمستقبل


دبي 10X © جميع الحقوق محفوظة 2017

دبي تطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات

تنفيذ رؤية دبي

لتكون مدينة المستقبل

دبي 10X إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل

ساعات العمل: 8 صباحاً إلى 3 بعد الظهر
العنوان: مكتب المستقبل, مؤسسة دبي للمستقبل, دبي, الإمارات العربية المتحدة
هاتف: +97143189328